الرئيسية / الرئيسية / طفح الكيل و انتهى الأمر يا مجلس الفشل!
تساؤلات على هامش القمع الوحشي للأساتذة

طفح الكيل و انتهى الأمر يا مجلس الفشل!

الزمامرة24: ذ. موسى مريد

لقد افتضح للجميع أمر مجلس الفشل و على كل الأصعدة، فحصيلته كارثية على كل المستويات، و مخدر صعود فريق الكرة انتهى مفعوله، و حتى وعوده الكاذبة (مثل كذبة اعادة تشغيل معمل السكر) أصبط سخرية من الجميع، فقد استطاع الاحتيال على بعض الناس لبعض الوقت ، لكنه لن ينجح في ذلك كل الوقت..

كما أن سياسة الطغيان و الابتزاز و التركيع و الانتقام التي نهجها، جرت عليه نقمة كل الفئات، فالكثيرون يشتغلون في صمت و مستعدون للمساهمة في تحقيق هدف يكاد يتحول الى إجماع في المدينة: تحقيق حلم إسقاط الفساد و الاستبداد..

نعرف حجم الهلع الذي أصاب مجلس الفشل، و الدوخة الكبرى أمام واقع سياسي آخر جديد، فرضته قوى حزبية معارضة منظمة، تتمتع بالجرأة و المصداقية، ذات صوت مسموع و تحقق الإنجازات حتى و هي خارج المؤسسات، بالإضافة الى ارتفاع حاد في مؤشر تسييس المجتمع، وبروز شباب مثقف يرفض كل أشكال المس بكرامته و المتاجرة بأحلامه..

و أمام غياب الحلول و الإبداع لدى الزعماء ، وضعف ما تبقى من الأتباع الذين لا يستطيعون حتى الدفاع عنه بوجوه مكشوفة في وسائل التواصل الاجتماعي، و يلجؤون كما اللصوص لارتداء أقنعة الأسماء المستعارة، فإننا ندعو مجلس الفشل الى الرحيل، و تجنب السقوط المدوي، فلقد انفض الكثيرون من حوله بعد أن لمسوا زيف وعوده و غطرسته، و لن تنفعه أموال و لا دموع التماسيح و لا تقبيل الرؤوس و الأيادي و الأرجل …

فهذه المدينة تاريخها السياسي معروف، فقد جعلت الكثيرين فيما مضى يشعرون بالقوة حد الغرور القاتل، و في غفلة منهم، و دون مقدمات، قررت إنهاء سطوتهم السياسية ! و نحن هنا نؤكد لمجلس الفشل، انطلاقا من التجربة و من استقراء نبض المجتمع: لقد طفح الكيل ! لقد انتهى الأمر!

شاهد أيضاً

الملك محمد السادس يعين أيت الطالب وزيرا للصحة خلفا للرميلي

الملك محمد السادس يعين أيت الطالب وزيرا للصحة خلفا للرميلي أفاد بلاغ للديوان الملكي انه …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *